موقع شات بهجة بسكرة
مرحبا بيكم

وفاق سطيف رسالة جماهير قسنطينة تزيد من حجم المسؤولية على سرّار والسطايفية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وفاق سطيف رسالة جماهير قسنطينة تزيد من حجم المسؤولية على سرّار والسطايفية

مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء سبتمبر 01, 2010 9:05 am

وفاق سطيف رسالة جماهير قسنطينة تزيد من حجم المسؤولية على سرّار والسطايفية




كان الموعد سهرة أول أمس مع اللقاء الودي للوفاق السطايفي في ملعب الشهيد حملاوي في قسنطينة أمام الموكـ، وهو اللقاء الذي كان بمثابة الفرصة لتقديم رسالة أخرى من جماهير قسنطينة ..

وفاق سطيف






التي حضرت المواجهة (سواء أنصار الموك أو أنصار الشباب) بأن المهمة الملقاة على عاتق الوفاق في تونس ستكون أكبر من كبيرة.

جمهور مـحترم جدًا حضر اللقاء
ورغم أن الأمر يتعلق بمباراة ودية إلا أن جماهير ليست بالقليلة حضرت المواجهة، وكانت بين 10 و12 ألف متفرج، منهم حوالي 1500 من أنصار شباب قسنطينة الذين أخذوا لأنفسهم مكانا في المدرجات المغطاة اليمنى، وأصبح بذلك اسم الوفاق كافيا لجلب الآلاف من الجماهير في لقاء ودي كان الدخول إليه بـ 200 دج رغم أن العديد أكدوا أن العدد كان سيكون أكبر لولا المعلومة التي نشرناها في “الهدّاف” صبيحة اللقاء بخصوص عدم إشراك الوفاق لأساسيي ديناموس في أطوار المواجهة.

تفاعل كبير مع الحصة التدريبية لأساسيي ديناموس
ومثلما هو معروف فإن العناصر السطايفية التي لعبت المواجهة أمام ديناموس في التشكيلة الأساسية كانت على موعد مع إجراء حصة تدريبية بدءا من الساعة التاسعة فوق أرضية ملعب حملاوي شارك فيها كل من شاوشي، حاج عيسى، لموشية، جابو، غزالي، جاليت، حشود، مترف، وهي الحصة التي جرت وسط تفاعل كبير جدا من أنصار الفريقين القسنطينيين الحاضرين في المدرجات.

شاوشي نال النصيب الأكبر وشتم لسعدان
وقد كان شاوشي هو النجم الأول في قسنطينة، أين هتف كل من كان موجودا في مدرجات ملعب الشهيد حملاوي باسمه ومطولا، سواء أثناء التسخينات أو في الوقت الذي كانت فيه المباراة تلعب، ووصل الأمر بأنصار شباب قسنطينة حوالي ربع ساعة قبل بداية اللقاء إلى توجيه سيل من الشتائم للمدرب الوطني رابح سعدان في هتافاتهم التضامنية مع شاوشي.
كان فـي كل مرة يتوجه إلى المدرجات
وإذا كانت الحصة التدريبية للوفاق وخاصة لشاوشي تتوقف كثيرا بسبب طلبات الصور معه وتسلّل أنصار في كل مرة لأخذ صور معه، فإنه أثناء اللقاء الذي تابعه شاوشي من أمام النفق المؤدي إلى غرف الملابس كان يجد نفسه في كل مرة يتوجه إلى المدرجات للحديث (من داخل السياج الفاصل طبعا) مع الأنصار الذين أبدوا تضامنا كبيرا معه.
الشوط الثاني كان كله لأهازيج الترجي
وإذا كان الشوط الأول مسرحا لتبادل الاستفزازات في الأهازيج بين أنصار الموك والسنافر، فإن الشوط الثاني كان للتفاعل أكثر مع لاعبي الوفاق ومن أنصار الفريقين معا، أين كانت الأهازيج كلها توصيات من أنصار الفريقين للوفاق السطايفي في اللقاء الحاسم الذي ينتظره في تونس.
البداية كانت “أيا السطايفي أربحلنا الترجي”
وكانت بداية الأهازيج التشجيعية من أنصار الموك للوفاق في اللقاء القادم مع بداية الشوط الثاني، وهتافات “أيا السطايفي أربحلنا الترجي”، وهي الهتافات التي تزامنت مع دخول رئيس الوفاق إلى أرضية الميدان.
ثم تحوّلت إلى “أيا جياني الفوارة كاليفيي“
وقبل ربع ساعة من نهاية اللقاء تحوّلت الأهازيج إلى تشجيع المدرب الإيطالي للوفاق سوليناس جيوفاني، بهتافات “أيا جياني الفوارة كاليفيي“ وهي الهتافات التي كانت قد بدأتها مجموعة أنصار الوفاق التي تنقلت إلى قسنطينة (حوالي 15 مناصرا سطايفيا حضروا اللقاء)، ورددها معهم أنصار الموك.

وخروج بوعزة كان تحت أهازيج مدوية
كما لقي فهّام بوعزة اعترافا كبيرا من أنصار مولودية قسنطينة وهو يغادر أرضية الميدان وذلك في (د85)، أين نهض كل من كان في الملعب يصفق له وفي نفس الوقت يهتفون باسمه، في رسالة اعتراف منهم له على روعة الهدفين المسجلين في مرمى ديناموس سهرة الجمعة الأخير.
ونهاية مدوية “إن شاء الله يا ربي الفوارة كاليفيي“
وكانت نهاية اللقاء أكثر من مدوية على أهازيج “إن شاء الله يا ربي... الفوارة كاليفيي“ التي كانت أجمل أهازيج لأجمل نهاية من أنصار مولودية قسنطينة للقاء كان قمة في التنافس والروح الرياضية بين الفريقين.

هذه الهتافات عبارة عن رسالة جماهير قسنطينة
وتبقى هذه الهتافات والتفاعل من أنصار مولودية قسنطينة وحتى شباب قسنطينة في الشوط الأول، هي عبارة عن رسالة جماهير قسنطينة للوفاق السطايفي، وهذا من أجل التأهل في العاصمة التونسية بعد 10 أيام من الآن.

سرّار كان حاضرًا وسمع الرسالة
وإضافة إلى اللاعبين وأعضاء الطاقم الفني للوفاق الذين فهموا أن إجبارية لعبهم من أجل التأهل سيكون مطلبا من جميع أنصار الفرق الجزائرية وليس من أنصار وفاق سطيف فقط، فإن رئيس الوفاق السطايفي بدوره كان حاضرا في المواجهة التي جرت في عاصمة الشرق (التحق مع بداية الشوط الثاني)، وفهم دون شك رسالة التأهل في تونس.

التنقل سيمتد إلى أنصارالجهة الشرقية
وبعد الهتافات التي كانت في مواجهة أول أمس، فالأكيد أن التأهل سيكون هدف كل الجزائريين، وأيضا التنقل إلى تونس يوم العيد لن يقتصر على أنصار الوفاق في سطيف ونواحيها فقط، بل سيمتد كما كان عليه الحال في السنة الماضية في ديسمبر إلى الآلاف من أنصار فرق الجهة الشرقية القريبة من الحدود التونسية وخاصة عنابة، الطارف، ڤالمة، تبسة وسوق أهراس.



زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وفاق سطيف رسالة جماهير قسنطينة تزيد من حجم المسؤولية على سرّار والسطايفية

مُساهمة من طرف مدير في السبت سبتمبر 04, 2010 9:21 pm

شكرا علا موضوع مني 10نقط
avatar
مدير
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 130
تاريخ التسجيل : 23/04/2009
العمر : 33

http://al7hanwared.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى